قصة انتظار..

هناك تدهور في الحالة المعيشية للأسر بشكل كبير بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة الذي يعيشها وطننا الغالي وبالأخص محافظة تعز التي تعاني من حصار ودمار نتيجة النزاعات والتي تعتبر المحافظة الاشد ضرر والتدهور المعيشي فيها لأغلب الاسر الساكن في اطارها ومن هذه الاسر .
فهناك اسر منها اسرة- الاخت/انتظار علي الذي كانت تعاني من توفير قوت يومها هي واسرتها بسبب الازمه الاقتصادية وانعدام الغاز والغلاء الفاحش الذي يسود البلاد مما جعلها لاتستطيع اقتناء حتى كسرة الخبز التي يسد جوعها نتيجة البطالة وقلة الفرص العمل وتسكن انتظار مع وزوجها العاطل عن العمل ولديهم خمس من البنات في حي الشماسي بمديرية القاهرة .
وقد قامت منظمة هيومن ابيل والمنتدى الانساني بتقديم مساعدات إنسانية لها و لمثل هؤلاء الاسر لكي تخفف عنهم مما يعانونه من حاله معيشية صعبة في ظل هذه الظروف مما جعل المنتدى الانساني ومنظمة هيومن ابيل اكثر حرصاً لدعم تلك الاسر بشغف كبير…
فأسرة الاخت/انتظار حصلت على دعم من قبل المنظمه هيومن ابيل من خلال مشروع الخبز الذي يتم استلام الخبز يومياً مما أدى إلى تخفيف الكثير من المعاناة وسد فجوه كبيرة من العناء والتعب المعيشي في هذه الظروف القاسية رغم هذا ارتفاع الاسعار والظروف الصعبة .
فالشكر الجزيل لمنظمة هيومن ابيل والمنتدي الانساني التي زرعة وغرسة الابتسامة في وجوة الكثير من الاسر لمثل هذا دعم وأسال الله ان يجعله في ميزان حسنات من ساهم في هذا المشروع الخيري .